مميزات وعيوب تعاقدات الصيدليات مع الشركات

مميزات وعيوب تعاقدات الصيدليات مع الشركات

التعاقدات من المصادر الرئيسية لزيادة مبيعات الصيدلية , حيث أن من خلال هذه التعاقدات تضمن دخل شهري شبه ثابت للصيدلية , كما أن هذه التعاقدات تفتح لك المجال للتعامل مع أعداد اكبر من العملاء  , لكن هل دائما هناك مميزات لتعاقدات الصيدليات , واذا وجدت عيوب ما هي ؟ و ماهي الاجراءات المتبعة للحصول علي التعاقدات.

 

مميزات تعاقدات الصيدليات مع الشركات الخاصة

من اهم مميزات تعاقدات الصيدليات مع الشركات الخاصة .

1- زيادة مبيعات الصيدلية , حيث انك تقوم بفتح نافذه جديده للبيع , والبيع المنتظم او بدخل شهري منتظم الى حد كبير في حالة التزام الشركة بدفع الشيكات.

2- الوصول لفئة جديدة من العملاء.

3-  بناء علاقات طويلة الأمد مع العملاء  حيث يمكن تقديم خدمات اخري لهم خارج التعاقدات.

 

عيوب تعاقدات الصيدليات مع الشركات الخاصة

1- عدم التزام الشركة بدفع الشيكات.

2- نظرا لعدم التزام الشركة بدفع الشيكات تضطر الى تقديم خدمات دون المستوى للعميل وهذا يؤثر علي سمعة الصيدليه لدي العميل.

3- عبء التواصل الشهري مع الشركات وحثهم علي دفع قيمة التعاقدات.

4- تواجه خطورة البيع بالاجل , حيث انك اذا لم تستطيع تحصيل اموالك ستكون في مأزق كبير حيث أن عمليات البيع تكون عمليا قد تمت مسبقا قبل عمليات الدفع .

 

ما هي الاجراءات المتبعة للحصول علي تعاقدات الشركات في الصيدلية ؟

ليس هناك اجراءات ثابته يتم اتباعها للحصول علي تعاقدات الشركات في الصيدلية , لكن كل ما هو مطلوب اتفاق الطرفين علي شروط محددة منها تحديد نسبة الخصم للأدوية المحلية و نسبة الخصم للأدوية المستوردة  , طرق وشروط الدفع , الجزاءات المترتبة علي عدم السداد , وغيرها من الشروط .

وبناء علي اتفاق الطرفين يتم توقيع العقد . ويكون بالطبع مُلزم للطرفين .

اذا اردت أن تحصل علي نظام ادارة تعاقدات الصيدليات من برنامج الصيدلية فارماكير  اترك تعليق ب ” طلب نظام تعاقدات

 

تحميل نسخة تجريبية مجانية لـ برنامج الصيدليات فارماكير 

تحميل نسخة تجريبية مجانية لبرنامج ادارة الصيدليات فارماكير

طلب حق وكاله برنامج الصيدليات فارماكير في مختلف الدول العربية  

 

إقرأ أيضا

برنامج صيدلية يدعم تسجيل عدد لا نهائي من البيانات

5 خواص اتوماتيكية في برنامج الصيدلية فارماكير

3 مشكلات تواجه الصيدلي في الصيدلية

 

 

Share Button

شـــــارك بتعليقـــك